خارجي

الرئيس التنفيذي لشركة Aerobotics الإسرائيلية: 10 شركات متخصصة في الطائرات المسيرة تستعد للحصول على تصريح طيران عالمي

ترجمة- بسنت أحمد

أفاد موقع ynet الإسرائيلي بأنه تم طرح الطائرات بدون طيار الحديثة في السوق منذ عقدين، وتم استخدامها لمجموعة متنوعة من الأغراض الأمنية والتجارية والبلدية والمدنية، أحد الابتكارات الرئيسية في هذا المجال هو Drone In a Box، وهو نظام يخرج الإنسان من المعادلة ويؤدي كل شيء بشكل مستقل وتلقائي.

وأضاف الموقع، أنه تقلع الطائرة بدون طيار وتؤدي مهمة وتهبط بشكل مستقل في محطة لرسو السفن حيث يتم استبدال البطاريات وأجهزة الاستشعار وفقًا للمهمة، الشركة التي تعتبر الأولى في تطوير وتشغيل “طائرة بدون طيار في صندوق” هي شركة Aerobotics ، التي تعمل على تشغيل نظامها فوق المناجم والمصانع في إسرائيل وحول العالم منذ سنوات.

وتابع الموقع، أنه بدأت مؤخرًا العمل في المناطق الحضرية حيث تنشر الأنظمة التي ستصبح بنية تحتية دائمة، وبدأت تقنية Drone in a Box في المساحات الخاصة للمصانع والمؤسسات، ويقول إيتان روتبيرج، نائب رئيس منتجات وتسويقAerobotics : “في عام 2016 ، بدأنا في نشر الأنظمة في المصانع، وكان أول عميل بارز لدينا مصنعًا كبيرًا في إسرائيل، حيث لا يزال نظامنا المستقل يعمل حتى اليوم، في عام 2017، تلقينا إذنًا من هيئة المطارات لتشغيل النظام في هذا المصنع تلقائيًا، لقد كان حدثًا مهمًا في عالم الطائرات بدون طيار وهو الذي دفع الطائرة بدون طيار إلى الأمام “.

وأشار إلى أن أحد أكبر العوائق التي تُعيق تنفيذ البنية التحتية الآلية للطائرات بدون طيار في سماء المدن هو التنظيم، واعتبارًا من اليوم، تلقت Aerobotics الموافقات على عمليات محددة من السلطات في إسرائيل وأستراليا وسنغافورة والإمارات العربية المتحدة، وتعمل إدارة الطيران الفيدرالية في الولايات المتحدة على إجراءات الموافقة المتقدمة نحو تعريف فئة جديدة في هذا المجال، والتي ستسمح للشركات بالحصول على تراخيص منظمة لتثبيت أنظمة البنية التحتية للطائرات بدون طيار فوق الأماكن المدنية، يقول كلاينر: “اعتبارًا من اليوم هناك 10 شركات طورت طائرات بدون طيار وتستعد للحصول على تصريح طيران عالمي مشابه للتصريح الممنوح للطائرات المأهولة من بينها أمازون وشركات أخرى إلى جانب Aerobotics، نحن نساعد في تمهيد الطريق للتنظيم وهو أمر مهم للغاية، وكجزء من النشاط، تم إنشاء تحالف بين الشركات والمنظمات للترويج لهذه القضية ونحن أعضاء فيه”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى